fbpx

سبعة أسباب تجعل من تركيا بلداً سياحياً من الدرجة الأولى

أصبحت تركيا مقصداً للكثير من السياح من مختلف أنحاء العالم، يزورها سنوياً قرابة 35 مليون زائر، ومن يقوم بزيارتها مرة سيفكر بزيارتها مرة أخرى، ومن زارها مرتين سيتعلّق بها كثيراً وينوي زيارتها بشكل بشكل دائم.

لتركيا ميزات جعلت منها بلداً سياحياً من الدرجة الأولى، سنذكر في هذه المقالة سبعاً من أهم هذه الميزات التي جعلت من تركيا مقصداً للسائحين حول العالم.


أولاً: الفنادق في تركيا

تعتبر تركيا واحدة من أكثر الدول السياحية التي تملك فنادقاً فاخرةً في العالم، هذه الفنادق متنوعة في أشكالها وتعدد خدماتها لتلبي جميع أذواق السائحين، وبسبب المنافسة الشديدة بين وكالات السياحة سيجد السائح أسعاراً مناسبةً جداً لحجوزات الفنادق في تركيا.

أحد الفنادق المشهورة في تركيا
فندق في كابادوكيا
من داخل أحد الفنادق في كابادوكيا

ثانياً: الأماكن التاريخية والأثرية

تركيا مأهولة بالسكان منذ قرابة 25.000 عام. عاش فيها الكثير من الشعوب على مر التاريخ مثل: الهيلينز، والرومان ، والبيزنطيوون، والسلاجقة، بالإضافة للعثمانيين، والكثير من الحضارات الإنسانية القديمة منذ آلاف السنين، هذه الآثار ما زالت حاضرة إلى وقتنا الحالي، وتعد مقصداً سياحياً لمحبي التاريخ والآثار.

منطقة جوريمي Göreme
منطقة بيرجامومPergamum
دير سوميلا

ثالثاً: الأنشطة الرياضية والترفيهية

يمتد ساحل تركيا ما يزيد عن 8400 كيلومتر، وفيها العديد من الأنهار والمسطحات المائية والشلالات، والتي يمكن ممارسة الرياضات المائية فيها بشكل جداً ممتع، سواء في الأنهار أو البحار أو حتى البحيرات.ولعشاق المشي والاستكشاف فتركيا أيضاً تمتاز بأماكن رائعة لممارسة المشي لمسافات طويلة وتسلق الصخور وركوب المنطاد في منطقة مشهورة جداً هناك تدعى كابادوكيا، ويمكن أيضاً تجربة تسلق الجبال، والتجديف (رافتيغ) التي يمكن ممارستها في أماكن كثيرة تمتاز بسرعة جريان الأنهار فيها، مثل منطقة آيدر في البحر الأسود، وفي الشتاء يمكن ممارسة رياضة التزلج على الثلج في الأماكن الجبلية، مثل جبل أولوداغ في مدينة بورصة.


رابعاً: المطبخ التركي

اكتسب المطبخ التركي شهرة عالمية، وأصبح هناك طباخين مشهورين يظهرون بشكل يومي في منصات التواصل الاجتماعي، وكل من يزور تركيا سيُعجب بجودة المطبخ التركي ومذاقه اللذيذ، فتركيا تشتهر بأكلات مميزة لا تقاوم.وميّزة الطعام التركي ليس في طعمه فقط، ولكن أيضاً في سعره المعقول والمناسب لجميع السائحين، فلا يمكن زيارة تركيا مثلاً من دون شرب القهوة التركية والشاي التركي، وتناول قطعة من البقلاوة اللذيذة.

الشيف الشهير نصرت صاحبة رشة الملح
لقطة للشيف براك من مطعم المدينة

خامساً: البحر والرمل والشمس

في الطرف الجنوبي لتركيا، وتحديداً باتجاه الساحل المطل على البحر المتوسط، يوجد هناك سحر لا يمكن وصفه، حيث الشواطئ الرملية الرائعة ومناخ البحر الأبيض المتوسط الفريد، ولون المياه الفيروزي اللامع، لا يمكن تفويت فرصة زيارة ساحل بحر إيجه، يمكن استئجار يخت والاستمتاع بجولة بحرية رائعة على طول الساحل هناك.

الشواطئ الفيروزية في البحر اأبيض المتوسط
الشواطئ الرملية والتقائها مع البحر الفيروزي في فتحية

سادساً: التسوق

لدى التركيا تنوع رائع في الأسواق، وخاصة الأسواق القديمة والتي حافظت على شكلها منذ القدم، يمكن شراء الكثير من الهدايا التذكارية والتحف والسجاد المميز كتحفة فنية، كما أن المراكز التجارية منتشرة في المدن الكبيرة والصغيرة وفي كل مكان، الأسعار تنافسية جداً وتتلاءم بشكل كبير مع ميزانية السائح ومتطلباته.

أحد المحال التجارية في السوق المغلق في اسطنبول
صورة من داخل سوق اسطنبول المسقوف
السوق القديم في بورصة

سابعاً: الطبيعة الخلابة

تتعدد أشكال الطبيعة في تركيا وتتنوع تنوعاً كبيراً، ففيها الأنهار والوديان والجزر والسواحل المطلة على عدة أبحر، وفيها الجبال والشلالات والبحيرات.وحين تزورون تركيا ستكون زيارتكم لها ممتعة جداً لتعدد ما يمكن زيارته والاستمتاع به. ،ومن أشهر الأماكن الطبيعية في تركيا منطقة البحر الأسود أو ما يسمى بالشمال التركي، والكلمات تعجز عن وصف روعة المكان والمناخ المائل للبرودة صيفاً، عليكم فقط بضبط توقيت جيّد لزيارة تركيا، واختيار الشركة السياحية المناسبة ذات الخدمات والجودة المميزة، وبعدها استمتعوا بكل لحظة من لحظاتكم وجودكم في تركيا الرائعة.

المصادر

https://www.goturkeytourism.com/planning-holiday/why-travel-to-turkey.html

مواضيع ذات صلة